أتلتيكو مدريدالدوري الإسبانيتقارير خاصةدوري أبطال أوروباريال مدريدكرة القدممنوعات كروية

لماذا يُلقب أتلتيكو مدريد بالهنود الحمر؟

كثيرة هي الألقاب التي تُطلق على الأندية في عالم كرة القدم لدرجة أن بعضها أصبح بديلاً فعلياً للأسماء الحقيقية لتلك الأندية كالمرينجي مثلاً أو البلاوجرانا والسيدة العجوز والأدزوري والذئاب وصولاً إلى الروخي بلانكوس، وهو اللقب الذي اشتهر به أتلتيكو مدريد الإسباني.

وبالحديث عن النادي الإسباني، فهناك لقب آخر ارتبط به منذ زمن طويل، وهو الهنود الحمر الذي كثيراً ما نسمع به ونعرف أن المقصود به هو أتلتيكو مدريد.

لكن هل تساءلت يوماً ما السر وراء هذا الاسم ولماذا أطلق عليه هذا اللقب بالرغم من عدم وجود أي رابط بين كلمة أتلتيكو مدريد والهنود الحمر. الإجابة سنتعرف عليها سوياً في هذا التقرير.

قبل 117 سنة من الآن وتحديداً بتاريخ 26 من أبريل عام 1903. تأسس نادي أتلتيكو مدريد ومنذ ذلك الحين أطلقت عليه عدة ألقاب منها ما هو معروف للجميع لقب الروخي بلانكوس، نسبة إلى لوني قميصه الأبيض والأحمر ومنها ما لم يسمع به الكثيرون منكم من قبل، كالقبيل وسكوت شونروس مثلاً وهو لقب يعني صانعي الوسائد.

ويعود السبب في هذا الاسم إلى السنوات التي أعقبت الحرب الأهلية الإسبانية، عندما كانت الوسائد المصنعة بالعاصمة مدريد باللونين الأحمر والأبيض ومتشابهة مع قميص أتلتيكو مدريد.

كما يقال أيضاً إن النادي الإسباني كان يستخدم الأقمشة الزائدة عن الحاجة بعد تصنيع تلك الوسائد من أجل تصميم قميصه، هذا فيما يتعلق بلقبي الروخي بلانكوس وسكوت شونروس. لكن ماذا عن لقب الهنود؟ هذا اللقب بدأ إطلاقه على أتلتيكو مدريد منذ بداية حقبة السبعينات من القرن الماضي.

3 روايات تفسر سبب تسمية أتلتيكو مدريد بالهنود الحمر:

وهناك 3 روايات تفسر السبب وراء تلك التسمية، أولها وأقربها للصواب هو أنه خلال تلك الفترة رفع الاتحاد الإسباني الحظر عن ضم لاعبين أجانب وسمح للأندية بانتداب لاعبين من خارج إسبانيا على عكس ما كان متبعاً قبل ذلك، وحينها اتجهت معظم الأندية كريال مدريد لشراء لاعبين من دول أوروبية مختلفة بينما قرر أتلتيكو مدريد التوجه نحو أمريكا الجنوبية وتعاقد مع عدة لاعبين من الأرجنتين والبرازيل.

ولأن السكان الأصليين لتلك البلاد يعرفون بالهنود الحمر، تم إطلاق هذا اللقب على النادي ومنذ ذلك الحين بدأت وسائل الإعلام الإسبانية بالإضافة لجماهير الفرق المنافسة وبالأخص ريال مدريد يسخرون من أتلتيكو مدريد من خلال تسميتهم بالهنود الحمر.

وأصبح ذلك اللقب أكثر تداولاً فيما بعد عندما تعاقد الروخي بلانكوس مع النجم المكسيكي هوجو سانشيز الذي كان يلقب بالهندي، والمثير أن الأخير انتقل بعد 4 سنوات إلى الغريم والجار ريال مدريد ليصبح أحد أساطير النادي الملكي.

هناك رواية ثانية تفسر سبب إطلاق لقب الهنود الحمر على أتلتيكو مدريد، وتدعي بأن النادي الإسباني سمي بهذا الاسم لأن ملعبه السابق يقع على ضفاف نهر بالعاصمة مدريد. ويتشابه اسم ذلك النهر مع اسم معركة انتصر بها الإسبان على الهنود الحمر في كولومبيا.

أما الرواية الثالثة فتؤكد أن عشاق ريال مدريد أطلقوا على أتلتيكو مدريد هذا اللقب لأن الهنود الحمر كانوا الأعداء التقليديين للغزاة الأوروبيين البيض في قارة أمريكا الجنوبية عند اكتشافها.

وبما أن أتلتيكو هو عدو الريال الذي يشتهر باللون الأبيض، أطلق مناصرو الأخير على جيرانهم لقب الهنود الحمر، وكانت هذه أبرز 3 روايات يتداولها الإعلام الإسباني كتفسير لسبب تسمية أتلتيكو مدريد بالهنود الحمر.

سبب انقسام جماهير أتلتيكو مدريد:

ويبقى الاحتمال الأكبر أن تلك الروايات ساهمت معاً وتدريجياً في ارتباط هذا اللقب بالروخي بلانكوس، وهذا خلق انقساماً بين عشاق ومناصري أتلتيكو مدريد فبعضهم لا يروق له ذلك اللقب ودائماً ما يبدون استياءهم من تسميتهم بالهنود الحمر خاصةً وأن إطلاق ذلك اللقب عليهم يكون بغرض التقليل من شأنهم واعتبارهم مجرد ممثل لأقلية في العاصمة الإسبانية مدريد.

ولعل ما فعله قائد ريال مدريد سيرجيو راموس عام 2014 خير دليل على ذلك، فبعد فوز الميرنجي باللقب العاشر لدوري أبطال أوروبا من خلال التغلب على أتلتيكو مدريد، حينها ذهب لاعبو الفريق للاحتفال مع الجماهير في ميدان “سبليت” الشهير بالعاصمة مدريد، فظهر راموس مطالباً الأنصار بالهتاف ضد أتلتيكو قائلا أهتف بأعلى أصواتكم اسمع الهنود وهم يعرفون من يحكم العاصمة. وعلى عكس هذه الفئة من أنصار أتلتيكو: “هناك فئة أخرى تبنت هذا اللقب وتفتخر به”.

ويظهر ذلك جلياً في مدرجات واندا ميتروبوليتانو، كما أن لاعبي الفريق أيضاً يفخرون بذلك وآخرهم ألفارو موراتا الذي رد على هجوم أنصار ناديه السابق ريال مدريد بتصريح قال فيه: “أنا فخور بالانتماء لأتلتيكو مدريد وفخور بكونهم لي”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق