برشلونةالدوري الإسبانيتقارير خاصةكرة القدمليونيل ميسيمنوعات كروية

تحليل مباراة برشلونة ضد ليجانس

تعرف على تفاصيل مباراة برشلونة ضد ليجانس بالدوري الإسباني

البرسا دخل اللقاء بتشكيل 4-3-3 في صورة كلاسيكية لكن هذا كان الرسم علي الورق لأن علي ارض الميدان كان البرسا يقف برسم 2-3-5 في حالة الإستحواذ بوجود قلبي الدفاع في الخلف وأمامهم ثلاثي الوسط ثم في الأمام يتواجد روبيرتو علي اليمين وفيربو علي اليسار مع فاتي وجريزمان وخلفهم ليو ميسي الذي كان يخترق العمق في معظم الأوقات.

سيتين كان يحاول فك تكتل الخصم الذي لعب بخماسي دفاعي فقرر عمل كثافة عددية علي الأطراف نظرًا لأن العمق يستحيل اختراقه ، بعد خلق كثافة عددية علي الاطراف سينتج عملية تمدد لخط دفاع فريق ليجانيس مما يعطي مجالًا لوجود ما يعرف بـ “Half spaces” وهنا ينتج لنا لاعب حر في مساحة فارغة وهو ما يُعرف لنا بالتفوق المركزي،
لكن يبدو أن سيتين لم ينجح بشكل كبير في تحقيق تلك الفكرة ونظرًا لأن الخصم كان يحمي نفسه احيانًا بوضع لاعب سادس في خط الدفاع ولأن ثنائيات الطرف كانت سلبية في عديد من الأوقات كما افتقد الفريق للحركية وهو مبدأ من مبادئ الهجوم.

لهذا و بعد اندفاع الخصم للضغط في مناطق متقدمة بالشوط الثاني، كان التدعيم بسيميدو مكان روبيرتو على الطرف الأيمن شيء لابد منه؛ لاستغلال المساحات الواسعة على الطرف الأيمن خلف، والتدعيم بالنشيط ريكي بويج مكان آرثر بجانب قيام جريزمان بدور الطُعم للاعبين ليجانس ودخوله للعمق ليقوم بويج بالاختراق و استغلال المساحات على الطرف الأيسر، بجانب تركيز اللعب على الطرف لجذب الخصم ثم التحول السريع أقصى الطرف الآخر.

مشاكل البرسا في الحالة الدفاعية كانت في : التحولات فالبرسا اعتمد علي خيار الضغط العالي ومن ثم تطبيق مصيدة التسلل في حالة نجح الخصم في كسر عملية الضغط، لكن المشكلة أن الضغط لم يكن بالقوة المطلوبة مثلما كان خط الدفاع غافلًا في تطبيق مصيدة التسلل وهو ما كان سببًا في فرصة خطيرة في الشوط الاول كادت تعطي التقدم لليجانيس لولا قدم لينجليت، ثم تأتي المساحات خلف الأظهرة و بالأخص فيربو في بعض الأحيان بعد نزول امتيتي الذي ظهرت عليه علامات عدم الجاهزية بعض وغابت عنه حساسية المباريات، لهذا تكليف اختراق المساحات هجوميًا كُلف به بويج ليقلل من بعض أدوار فيربو هجوميًا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى