ريال مدريدالدوري الإسبانيكرة القدم

صلابة ريال مدريد تتحدى طوفان سوسيداد

ريال مدريد يُظهر أفضل أرقامه الدفاعية منذ 32 عامًا

يحافظ ريال مدريد على قوته الدفاعية في سباق اللقب، حيث يصل الفريق إلى الربع الأخير من الدوري بأفضل توازن دفاعي له خلال 32 سنة الماضية، فقد تلقى فريق زيدان 20 هدفاً فقط، وهو رقم غير مسبوق في أول 29 جولة منذ موسم 1987/88.

“أتذكر أننا كنا فريقًا عظيمًا، فريقًا صعبًا للغاية للفوز. لقد دافعنا جيدًا وهاجمنا بشكل أفضل”، هكذا قال بويو الذي حقق جائزة زامورا وهو شيء حققه حراس المرمى البيض منذ ذلك الحين مرتين فقط، بويو (91/92) وكاسياس (07/08). بعد اثني عشر عامًا، كورتوا هو المفضل لتحقيق الجائزة.

ويكمن جزء من الفضل للدفاع لمنع وصول تسديدات لكورتوا. مدريد هو الفريق الثاني، بعد خيتافي، الذي يتلقى عددًا أقل من التسديدات (245) وأقل فريق تلقى تسديدات على المرمى (79).

إن عمل كورتوا الرائع هو المفتاح أيضًا. حيث خرج الحارس بشباك نظيفة في نصف مبارياته الـ26 واستقبل 17 هدفا.

ولم يتلق 3 أهداف أو أكثر في أي مباراة في الدوري، وهو أمر لم يحدث منذ موسم 2009/2010 ، مع وجود بيليجريني على مقاعد البدلاء.

ريال مدريد في وضع يمكنه من إنهاء البطولة بأقل من 30 هدفاً مستقبل. أمر لم يتحقق منذ موسم 94/95: مع فالدانو كمدرب ، تلقى الفريق الأبيض 29 هدفا.

ويواجه ريال مدريد مساء اليوم الأحد، نظيره ريال سوسيداد، ويأمل الفريق الملكي في إيقاف المد الهجومي للنادي الباسكي والذي سبق له تسجيل 4 أهداف في مرمى المرينجي هذا الموسم، في مسابقة كأس ملك إسبانيا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى