ليفربولالدوري الإنجليزيكرة القدم

الريدز علي بعد ثلاث نقاط من تحقيق الحلم.

 

أنتهت مباراة فريق ليفربول الإنجليزي اليوم علي وقع الانتصار أمام فريق كريستال بالاس في إطار منافسات الدوري الانجليزي الممتاز حيث ارتفع رصيد إلي 86 نقطة حيث ينقص فريق الريدز نقطتين فقط لا غير حتي يتوج رسميا بلقب الدوري الانجليزي الممتاز بعد انقطاع دام قرابة ال 30 عام..

 

حيث يذكر أن اخر مرة فاز به فريق مدينة ليفربول كانت عام 199‪0 وكان وقتها قائدهم كيني داجليش، ويذكر أن ليفربول توج بالدوري 18 مرة ،ويسعى يورجن كلوب، ورفاقه لختام ذلك الموسم بتحقيق المعجزة والفوز بذلك اللقب وسط كل تلك الظروف المحيطة التي ضربت العالم نظرا لجائحة فيروس كورونا المستجد الذي أثر بالسلب علي العديد من القطاعات وشتي المجالات المختلفة…

 

و بعد خروج صلاح ورفاقه  من دور ال 16 علي ملعبهم الانفيلد أمام فريق أتلتيكو مدريد في ليلة كان عنوانها حسرة وانكسار بعد فوز الليفر بنسخة دوري الأبطال الموسم الماضي، وبعد تصنيف ليفربول كأفضل وصيف في تاريخ الدوري الانجليزي ب97 نقطة خلف السيتي الذي فاز بالدوري بفارق نقطة وحيدة كانت كفيلة بكتابة موسم تاريخي لصلاح ورفاقه…

 

 

بدأ ليفربول المباراة بتشكيلته المعتادة ب 4-3-3 حيث في حراسة المرمي : اليسون بيكر

 

وفي الدفاع :روبرتسون وفان دايك وجوميز، و ارنولد

 

وفي خط الوسط :هندرسون، فابينهو، فاينالدوم

 

وفي الهجوم :ماني وصلاح وفيرمينو

 

حيث بدأ ليفربول المباراة بالضغط العالي كالمعتاد وسط شراسة هجومية واستطاع اللاعب ترنت ألكسندر ارنولد الظهير الأيمن المخضرم إحراز الهدف الاول في الدقيقة ال 23 عن طريق ضربة حرة مباشرة نفذها اللاعب ببراعة

 

ومن ثم سجل نجم ليفربول،والعرب محمد صلاح في الدقيقة 44 من خلال تمريرة ولا أروع، عن طريق البرازيلي فابينهو وعزز صلاح رصيده ب ١٧ هدف مناصفة مع مهاجم أرسنال الجابوني، اوباميانج في المرتبة الثانية من ترتيب هدافين الفرق، وعلي بعد هدفين فقط من جيمي فاردي متصدر ترتيب الهدافين.

 

وفي الدقيقة ال 55 استطاع اللاعب البرازيلي فابينهو إحراز الهدف الثالث في المباراة، والثالث له في ذلك الموسم، حيث أحرز في مرمي السيتي، ونيوكاسل، واليوم أمام كريستال بالاس.

 

واختتم أسد السنغالي أهداف المباراة في الدقيقة ال69، عن طريق تمريرة قطرية من النجم المصري محمد صلاح وبذلك استطاع تعزيز ليفربول مكانته في الصدارة ب86 نقطة.

 

وبذلك تنتهي المبارة التي أقيمت بين الليفر و كريستال بالاس، وينتظر كلوب ولاعبيه مباراة السيتي التي ستقام بعد ثماني ايام، حيث اذا استطاع الليفر الفوز بتلك المباراة، فسيتوج رسميا بلقب الدوري الانجليزي الممتاز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى