تقارير خاصةكرة القدممنوعات كروية

عيد ميلاد سعيد لكيڤين دي بروين

دي بروين يتم عامه الـ ٢٩

“الناس لا يتذكرون إلا صاحب الهدف”

 

عبارة ترددت كثيرًا وصدقها الجميع حتي جاء البلجيكي الأشقر ليعيد النظر في تلك العبارة، و يغير مفاهيم قد ترسخت في عقول الجماهير، جاء ليقلب العبارة رأسًا علي عقب، لن تنسي حتمًا تمريراته التي تكسر خطوط الأخصام، العبارة اصبحت قابلة للتعديل، اصبح من الممكن القول “في حالة كيڤين ديبروين، الناس يتذكرون صانع الهدف”.

 

الرجل الاستثنائي في كتيبة بيب، سانتا كلوز المنظومة صاحب الهدايا المجانية، مدمر و مفكك خطوط الخصم، المشارك في كل مراحل الهجمة، ليس كثير الكلام، لكنه يعرف جيدًا كيف يُحدِّثَك بأقدامه علي العشب الأخضر، فنان اتخذ من ” الاتحاد ” معقلًا للوحاته، كيڤين صاحب الشغف اللانهائي لم يعرف معانقة الجوائز الفردية من قبل، ربما الامر يبدو غريبًا، كيف لفنان كهذا ان تتوه عن الجوائز، لا شك انه علي قمة الساحة الأن، ربما هذا العام قد تجد الجوائز ضالتها في احضان كيڤين.

 

عام جديد يبدأه كيڤين من اجل نشر المتعة، عام جديد من اجل تكسير القواعد، من اجل إعادة النظر في المفاهيم، عام جديد في رحلة البحث عن التتويجات الفردية، عام جديد لإثبات ان التمريرة قد تكون اجمل من الهدف.

 

البلچيكي الأشقر يتم ٢٩ ربيعًا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى