برشلونةالدوري الإسبانيكرة القدمليونيل ميسي

السر وراء تجميد ميسي لمفاوضات تمديد عقده

الكشف عن سر قرار ميسي بإيقاف مفاوضات تجديد عقده مع برشلونة

كشف تقرير صحفي إسباني، اليوم الخميس، حقائق جديدة بشأن مفاوضات التجديد بين الأرجنتيني ليونيل ميسي وإدارة العملاق الكتالوني برشلونة.

وكانت إذاعة كادينا سير قد أشارت إلى انزعاج ميسي من كثرة الأزمات المحيطة بالنادي في الفترة الأخيرة، ولكنه لم يحسم بعد موقفه من تجديد عقده الذي ينتهي في صيف 2021 مع برشلونة، في ظل تراجع نتائج الفريق.

وأوضح نفس التقرير، أن البولجا قام بتجميد مفاوضات التجديد مع برشلونة، ويرغب في إنهاء عقده الحالي في صيف 2021، ثم الرحيل، بسبب كثرة التسريبات داخل النادي وكذا البيئة المحيطة بالفريق من نتائج وغيرها.

ولا يزال برشلونة يرغب في تمديد عقد ميسي لعامين حتى صيف 2023، مع منح البرغوث الأرجنتيني حق إنهاء العقد في صيف 2022.

وبحسب صحيفة “سبورت” الكتالونية، فإن السبب وراء تجميد ميسي لمفاوضات تمديد عقده، هو رغبته في الضغط على إدارة النادي الكتالوني، خاصة الرئيس جوسيب ماريا بارتوميو، لضخ دماء جديدة بالفريق في سوق الانتقالات.

وأشارت إلى أن ميسي لم يكن ينوي بقراره الرحيل، وإنما تأجيل المحادثات المتعلقة بتمديد عقده.

تجدر الإشارة إلى أن برشلونة تغلب على إسبانيول بهدف دون مقابل، مساء أمس الأربعاء، ليواصل الضغط على ريال مدريد صاحب الصدارة والذي تنتظره مباراة صعبة يوم الجمعة ضد ديبورتيفو ألافيس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى