النادي الأهليالدوري المصرياللاعبون والمدربونكرة القدمنادي بيراميدز

أخبار الأهلي… رمضان صبحي غاضب من الأهلي

رمضان صبحي مستفز

خرج رمضان صبحي عن صمته في ضافة له بإحدي البرامج التليفزيونية علي قناة ام بي سي مصر، وقال لاعب بيراميدز رمضان صبحي أنه قبل إبرام العقد مع نادي الأهرام حاول التواصل مع رئيس نادي الأهلي كابتن محمود الخطيب عبر الهاتف ولاكن لم يجد أي أستجابة، وقال رمضان أردت أخباره بالعرض القادم من نادي بيراميدز قبل توقيع العقد أو أخذ أي مال من النادي.

أضاف رمضان صبحي… من جاء لي بالعرض من النادي هو  علي صقر، وهو قريب لي ويعتبر بمثابة أخ أكبر، وأكد لي أن نادي الأهرام يريدني في صفوفه الموسم المقبل.

وأكمل رمضان: أردت التواصل مع أحد من النادي الأهلي فوجدت أمير توفيق مدير التعاقدات يتصل بي لأنه عُلم بالأمر، وسألني هل ستنتقل إلي صفوف نادي بيراميدز؟… أجبت لا أعلم سأفكر في الأمر ولن أنتقل قبل أخبارك أولاً.

وأضاف رمضان… مستثمرين بيراميدز مبدعين في إبرام التعاقدات مع اللاعبين، وقبل الموافقة علي العرض أستشرت المقربين لي منهم شريف إكرامي ونادر شوقي وبعض أقاربي ثم قمت بصلاة استخارة وبعدها قررت التوكل علي الله والموافقة للأنضمام لصفوف النادي.

قال رمضان حاولت الأتصال برئيس النادي محمود الخطيب ولاكن لم أجد أي استجابة أو رد.

وأتهم اللاعب الشاب رمضان صبحي جمهور النادي بالظلم والتعدي عليه بالجمل المسيئة علي مواقع التواصل الاجتماعي، وقال لم أتواصل مع بيراميدز لمدة 48 ساعة فقط كما قيل ولم أكن علي أتصال منذ فترة مع مسؤلي بيراميدز ولم أحصل علي أموال أيضاً.

وكان قد أصدر النادي الأهلي المصري بياناً وفيه: أن اللاعب رمضان صبحي لا يريد اللعب في النادي الأهلي معلقاً رمضان هذا عكس ما أخبرت به مدير التعاقدات بالنادي الأهلي تماماً، وقال في إنجلترا كنت أحصل أموال أضعاف ربحي في مصر، ورغم ذلك أردت العودة للنادي الأهلي والخطيب علي دراية بذلك جيداً.

وأنهي الحوار قائلا انا مش بتاع فلوس.

وكان للأستاذ ابو المعاطي زكي الصحفي الكبير رأي علي مواقع التواصل الإجتماعي: رمضان صبحي يبدع في أكتساب رفض الجماهير له، رمضان صبحي مستفز حد يسكته من القريبين منه.

ويذكر أن رمضان صبحي أنتقل إلي صفوف بيراميدز في صفقة كلفت خزانة النادي حوالي 4 مليون ونصف جنيه أسترليني وذلك لمدة تدوم حتي 3 سنوات.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى