كرة القدمآرسنالأتلتيكو مدريدإنتر ميلانالدوري الأوروبيالدوري الإسبانيالدوري الإنجليزيالدوري الإيطاليبايرن ميونخبرشلونةبوروسيا دورتموندتشيلسيتقارير خاصةتوتنهام هوتسبيرريال مدريدكريستيانو رونالدولاتسيوليفربولليونيل ميسيمانشستر سيتيمانشستر يونايتدمنوعات كرويةميلاننيمار دا سيلفايوفنتوس

14 لاعب دخلوا موسوعة غينيس للأرقام القياسية.. تعرف عليهم

لاعبين دخلوا موسوعة غينيس

إذا كنت تبحث عن مرجع دقيق لمعرفة أهم وأبرز، أو بالأحرى، كل الأرقام القياسية، فحتماً ستجد مبتغاك في موسوعة غينيس العالمية، تلك الموسوعة التي تم إصدار أول نسخه لها عام 1955، ومنذ ذلك التاريخ وهي تسجل كل الأرقام العالمية التي يتم تحقيقها في مختلف المجالات بشكل سنوي.

ومن بين هذه المجالات، كرة القدم، وبها تمكن العديد من اللاعبين والنجوم من تسجيل أسمائهم في تاريخ وسجلات هذه الموسوعة من خلال بعض الأرقام القياسية الفريدة والمميزة.

وإليكم أهمها في هذا التقرير :

يايا توريه

أسطورة كرة القدم الأفريقية حقق جائزة افضل لاعب أفريقي 4 مرات متتالية أعوام 2011 و2012 و2013 و2014، ليدخل موسوعة غينيس كأكثر لاعب حقق الجائزة لأكبر عدد متتالي من المرات.

جانلويجي بوفون

قصة عشق كبيرة بين بوفون وحراسة المرمى، وكان أحد سطور هذه القصة هي دخول الحارس التاريخي ليوفنتوس موسوعة غينيس، عندما نجح في موسم 2015-2016، في الحفاظ على نظافة شباكه خلال 973 دقيقة بالدوري الإيطالي، وهي أطول مدة يحافظ فيها حارس على نظافة شباكه في تاريخ المسابقة.

شين لونغ

مهاجم ساوثهامبتون دخل موسوعة غينيس للأرقام القياسية، عندما سجل أسرع هدف في تاريخ البريميرليغ في أبريل 2019، حيث سجل هدفاً لصالح ساوثهامبتون في مرمى واتفورد بعد 7 ثوان فقط من بداية المباراة.

بيتر كراوتش

نجم ليفربول وتوتنهام السابق أصبح في عام 2017 هو أكثر لاعب سجل أهدافاً بالرأس في تاريخ البريميرليغ بواقع 51 هدف طوال مسيرته مع 6 أندية بالمسابقة، متفوقًا على أسطورة نيوكاسل يونايتد ألان شيرار الذي سجل 46 هدفًا برأسه.

جون سامويلسون

لاعب الوسط النرويجي تمكن من دخول موسوعة غينيس قبل 10 أعوام من الآن، وتحديداً في 2011، عندما سجل هدفاً بالرأس من مسافة 58 متر خلال مباراة فى دوري الدرجة الأولى النرويجي كأول لاعب يفعل ذلك.

عصام الحضري

أحد أفضل من أنجبت القارة السمراء في مركز حراسة المرمى، تواجد أيضاً في كتاب غينيس للأرقام القياسية، عندما أصبح أكبر لاعب على الإطلاق يشارك في كأس العالم، وكان ذلك في مونديال 2018 بروسيا، عندما ظهر الحضري حارساً لمنتخب مصر بعمر 45 عام و161 يوم.

هاكان شوكور

النجم التركي المعتزل نجح هو الآخر في دخول الموسوعة العالمية، عندما أحرز أسرع هدف في تاريخ كأس العالم، وحدث ذلك في نسخة عام 2002 خلال مباراة جمعت منتخب بلاده تركيا، بمنتخب كوريا الجنوبية، وجاء هدف شوكور بعد مرور 11 ثانية فقط من البداية.

سيسك فابريغاس

فابريغاس كتب التاريخ، ونجح في دخول موسوعة غينيس من بوابة الدوري الإنجليزي الممتاز، وذلك عندما أصبح هو أسرع لاعب يصل إلى 100 تمريرة حاسمة في المسابقة.

إذ إحتاج نجم أرسنال وتشيلسي السابق ل 293 مباراة فقط ليصل إلى هذا الرقم متفوقاً على حامل الرقم السابق، ريان غيغز، والذي وصل إلى نفس العدد من التمريرات الحاسمة خلال 367 مباراة.

ساديو ماني

الجناح السنغالي هو أسرع لاعب يسجل هاتريك بتاريخ البريميرليغ، وحقق ذلك في موسم 2014-2015 عندما كان لاعباً بصفوف ساوثهامبتون، حيث أحرز 3 أهداف في مرمى أستون فيلا خلال دقيقتين و56 ثانية.

فرانشيسكو توتي

تاريخ طويل بصم عليه أسطورة كرة القدم الإيطالية، وقيصر أو ملك روما كما يحلو لعشاقه تسميته.

وكان من أبرز اللقطات المضيئة في مشوار توتي الحافل، دخوله موسوعة غينيس كأكبر لاعب يسجل في تاريخ دوري أبطال أوروبا، وفعلها في أكتوبر 2014، وهو بعمر 38 عاماً، و59 يوماً، عندما أحرز هدفاً لروما في مرمى سيسكا موسكو.

روبرت ليفاندوفيسكي

في موسم 2015-2016، تمكن مهاجم بايرن ميونخ من تسجيل 5 أهداف في 9 دقائق خلال مباراة للنادي البافاري أمام فولسفبورغ في منافسات البوندسليغا، وذلك بعدما أقحمه بيب غوارديولا كبديل مع بداية الشوط الثاني، وجاءت خماسية ليفا في الدقائق ال 51 و 52 و 55 و 57 و60.

كيليان مبابي

قبل 3 أعوام، ترشح الجناح الفرنسي لجائزة الكرة الذهبية، وكان يبلغ حينها 18 عاماً و293 يوماً، ليسجل بذلك رقماً قياسياً مميزاً دخل به موسوعة غينيس كأصغر لاعب يتم ترشيحه لنيل جائزة الكرة الذهبية.

ليونيل ميسي

ليس بغريب على ليونيل ميسي أن يحقق الأرقام القياسية، ولعل أبرز هذه الأرقام، هو تسجيله ل 91 هدفاً خلال عام 2012 ليدخل موسوعة غينيس، بعدما أصبح اللاعب الأكثر تسجيلاً للأهداف في مختلف المسابقات في عام واحد.

كريستيانو رونالدو

أرقام عديدة ومميزة تزين سجلات النجم البرتغالي، ومنحته شرف التواجد بموسوعة غينيس العالمية.

ومن بينها مشاركته وتسجيله في أربع نسخ متتالية لليورو أعوام 2004، 2008، 2012، و 2016، إضافة لتسجيله أكبر عدد من الأهداف في موسم واحد بدوري أبطال أوروبا، حيث سجل 17 هدفاً في موسم 2013-2014، وكذلك لكونه الأكثر حصولاً على إعجابات على موقع فيسبوك، والرياضي الأكثر متابعة على إنستغرام وتويتر.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى