كرة القدمأتلتيكو مدريدالدوري الإسبانيالدوري الإيطاليبرشلونةتقارير خاصةريال مدريدكريستيانو رونالدومنوعات كرويةيوفنتوس

7 لاعبين يكرهون كريستيانو رونالدو

لاعبين ونجوم يكرهون كريستيانو رونالدو

كريستيانو رونالدو، أسطورة كرة القدم العالمية، والنجم الذي يتمتع بشعبية جارفة في كل أنحاء المعمورة، لما يقدمه من مستويات رائعة، أرقام إستثنائية، وإنجازات لا حصر لها، لكنه ورغم ذلك، تجد له بعض الكارهين سواء من جماهير اللعبة، أو حتى من أبرز نجومها، حيث سبق وأن أظهر العديد من لاعبي المستديرة، مشاعر كراهية تجاه كريستيانو رونالدو في مواقف عديدة سواء داخل المستطيل الأخضر أو حتى خارجه من خلال التصريحات الإعلامية.

في الأسطر التالية سنتعرف على 7 نجوم يكرهون كريستيانو رونالدو :

1- كوكي

ديربي مدريد بين ريال مدريد وجاره أتلتيكو مدريد عادة ما يكون أشبه بالحرب خاصة في السنوات الأخيرة التي تلت قدوم دييغو سيميوني لتدريب الروخي بلانكوس، وهو ما تجسد في عدة وقائع شهدها تاريخ ذلك الديربي، ومن بينها ما حدث عام 2016، عندما كان كريستيانو رونالدو لا يزال لاعباً لريال مدريد.

فخلال إحدى مباريات الديربي في ذلك العام، إحتك رونالدو مع كوكي لاعب وسط أتلتيكو في إحدى الكرات المشتركة، ثم حدثت مشادة كلامية بين الطرفين، وظهر كوكي حينها غاضباً بشدة، قبل أن يقوم بتوجيه بعض العبارت المسيئة لرونالدو وإتهمه بالشذوذ الجنسي، فرد رونالدو قائلاً :” قد أكون شاذ بالفعل لكنني أغنى منك ”

2- فيكتور فالديز

على غرار ما يحدث في مباريات الديربي، لا تقل مواجهات الكلاسيكو إثارة وندية، وغالباً ما تشهد مناوشات لا تنتهي بين نجوم العملاقين برشلونة وريال مدريد.

كثير من هذه المناوشات كان بطلها حارس البرسا السابق فيكتور فالديز في مواجهة كريستيانو رونالدو، حيث وصفه من قبل بالمغرور المتعجرف بشكل علني، ودائماً ما أظهر كرهه للبرتغالي أثناء بعض المباريات، من خلال إستفزازه ببعض الحركات والكلمات، أو الإشتباك معه كما حدث من قبل في واقعة الدفع الشهيرة من رونالدو لغوارديولا في إحدى مباريات الكلاسيكو، إذ تدخل فالديز وأراد أن يضرب رونالدو لولا تدخل اللاعبين.

3- أرتورو فيدال

ربما لا يحمل أحد في هذه القائمة مشاعر كراهية لكريستيانو بقدر أرتورو فيدال.

النجم التشيلي تم سؤاله عام 2017، قبل مواجهة البرتغال وتشيلي في كأس القارات عن رونالدو، ليرد قائلاً:” بالنسبة لي هو ليس موجود”.

ناهيك عن تدخلاته العنيفة على رونالدو في أي مباراة تجمعهما، كما لا يمكن نسيان ما فعله فيدال عام 2018 عندما كان لاعباً لبايرن ميونخ، وإستغل إقتراب موعد مواجهة بايرن وريال مدريد في دوري أبطال أوروبا، ليقوم بنشر صورة على حسابه بإنستغرام تجمع نجوم الفريقين، وقام بتغطية وجه كريستيانو رونالدو بشكل على هيئة قاذورات.

4- داني ألفيس

في كل مرة كان يواجه فيها ألفيش، كريستيانو رونالدو في مباريات الكلاسيكو، كنا نرى مواجهات فردية مثيرة تظهر ما يكنه البرازيلي لرونالدو من كره بداخله، وظهر ذلك جلياً في إستفزازت ألفيس لرونالدو، وتدخلاته العنيفة والمناوشات التي تجمعهما.

وعندما كان ألفيش لاعباً لباريس سان جيرمان، وخلال إحدى المباريات أمام ريال مدريد، قام بإهانة البرتغالي عن طريق مسح المخاط من أنفه في قميص رونالدو.

إستفزازت ألفيس لرونالدو تجاوزت حدود المستطيل الأخضر، حيث سبق وأن وصفه بالمغرور في وسائل الإعلام، وكان دائماً ما يتجاهل مصافحته في حفلات الفيفا، وعندما فاز رونالدو بالكرة الذهبية عام 2014 قلل ألفيش من اللاعب، وقال : ” أعتقد إن إختيار الفائز أصبح لما يحدث خارج الملعب، إذا كان الإختيار داخل الملعب فإنه لا يوجد أي شخص ينافس ميسي ولكن الجائزة أصبحت لصاحب السيط الإعلامي وصاحب الحملة الأكبر على الفيفا، إنها جائزة لرجل سياسة وليست للاعب ”

5- فرناندو توريس

في مباراة جمعت ريال مدريد بأتلتيكو مدريد في دوري الأبطال عام 2017 أثناء تواجد توريس ورونالدو مع فريقي العاصمة الإسبانية، إلتقطت الكاميرات التليفزيونية شجار بين رونالدو وتوريس بدا فيه الأخير غاضباً،

وهو ما سلطت عليه وسائل الإعلام الإسبانية الضوء آنذاك، ونشرت تفاصيل ما حدث مشيرة إلى أن توريس توجه لرونالدو بغضب وقال : ” ما هي مشكلتك ؟ ” ووصفه بالمهرج قبل أن يدفعه في صدره ، فرد رونالدو قائلاً : ” إلى بيتك يا سخيف ” ، وعندما أدار رونالدو ظهره لتوريس، قام الإسباني بسبه بلفظ بذئ.

6- جيرارد بيكيه

مواجهة أخرى مثيرة شهدتها مباريات الكلاسيكو، وكان بطلها نجم آخر لطالما أظهر مشاعر الكراهية تجاه كريستيانو رونالدو، وهو جيرارد بيكيه، الذي وصف رونالدو بالمغرور في أكثر من مناسبة، ولم يكن يفوت فرصة للإستهانة به والسخرية منه.

وعلى سبيل المثال، عندما كان يتوج برشلونة بلقب ما، كان بيكيه يخصص جزء من الإحتفال بذلك اللقب، للسخرية من رونالدو من خلال تقليد طريقة إحتفاله بالأهداف مثل إحتفال كالما كالما الشهير.

هذا بالإضافة لتصريحه السابق بعد مباراة إسبانيا والبرتغال في مونديال روسيا، التي سجل بها رونالدو ثلاثية من بينها هدف من ركلة جزاء تحصل عليها رونالدو وسجلها، لكن بيكيه شكك في صحتها، وقال: “كريستيانو يلقي بنفسه دائماً، هو يعشق الغطس وجميعنا نعلم ذلك، وفي كل مرة تأتي صافرات الحكم لصالحه ”

7-  تشافي هيرنانديز

نجم آخر دفعته المنافسة بين ريال مدريد وبرشلونة لإظهار ما بداخله من مشاعر ليست جيدة تجاه كريستيانو رونالدو، والحديث عن نجم البرسا السابق، ومدرب السد القطري الحالي، تشافي هرنانديز، الذي وصف رونالدو مراراً وتكراراً بالمغرور، والمحظوظ، والمتعجرف، ولم يتوقف عن الإستهزاء به، والتقليل من شأنه خلال فترة تواجدهما سوياً في الليغا.

وحتى بعد رحيل تشافي إلى السد القطري في 2015، لم يتوقف عن معاداة رونالدو، حيث هاجمه عام 2016 قائلاً:” مشكلة رونالدو الحقيقية هي وجود ميسي والذي بالنسبة لي هو أفضل لاعب في التاريخ، فهو يستطيع التأقلم مع مختلف طرق اللعب، أما رونالدو فهو غير مرن وقدرته محدودة على التأقلم مع الخطط المختلفة، هو ليس من اللاعبين الكبار ”

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى