كرة القدم

تجديد عقد راموس .. من المستحيل إلى الممكن

يواصل سيرجو راموس وفلورنتينو بيريز الحديث

يواصل سيرجو راموس وفلورنتينو بيريز الحديث. حتى أنهم لم يتوقفوا عن فعل ذلك. لم تتغير العلاقة بين الرئيس والقائد رغم الرفض الأول لعرض التجديد الذي قدمه ريال مدريد.

وأبلغت صحيفة ماركا سابقا عن بعض المحادثات التي أجريت نتيجة للعملية الجراحية للمدافع وفترة الحجر الصحي الناجمة عن كورونا الذي مر منها الرئيس.

اجتماع الثلاثاء الماضي الذي لا يمكن اعتباره اجتماعا رسمياً أظهر مرة أخرى أن العلاقة بين الاثنين ودية وصادقة.

تم تقليص مدة الحديث مرة أخرى والحل لتجديد العقد أو عدم تجديده هو إجراء سيتم حله قريبًا.

الفكرة هي أنه مع عودة القائد إلى اللعب ييتلاشى الشك. هناك حديث عن مباراة الإياب ضد أتالانتا في 16 مارس كموعد محتمل لعودة المدافع لكن ليس هناك استعجال وسيتم قياس جميع الخطوات بالتفصيل.

أما الحديث عن التجديد فهو يوم يمر دون انقطاع وهو أقرب إلى استمرارية المدافع. يحافظ ريال مدريد على العرض ويستمر القائد دون أن يعلن أنه قبل أي عرض.

في هذين الشهرين منذ اللقاء الشهير قبل مباراة إلتشي لعب اللاعب والنادي حيلهم لكن الحقيقة تقول أن ما بدا وكأنه وداع محتوم بدأ يتحول إلى شيء أكثر من مجرد استمرارية محتملة لسيرخيو راموس في ريال مدريد.

كانت العملية بمثابة احتواء للقضية ولتقريب الأطراف من بعضها،يتعامل السوق بقسوة مع الأندية في مواجهة انخفاض الدخل (كان يوفنتوس آخر ناد يعلن خسائر بلغت 113 مليون يورو في الأشهر الماضية) ويكاد تكتيك الجميع هو الانتظار ورؤية تطور الوباء واحتمال عودة الجماهير إلى الملاعب للموسم المقبل.

ريال مدريد لا يهرب من الوضع ويبقى يقظًا. عرض التجديد مازال ساري المفعول ولا يزال كذلك. في يناير كان يُنظر إلى استمرارية راموس على أنها مستحيلة والآن أصبحت أمرًا محتملًا وهو مرتبط جدًا بالعاصمة الإسبانية وبالطبع بريال مدريد.

سيتم حل كل شيء بعد لقاء بين الاثنين وبدون طرف اخر، إنهم يعرفون بعضهم البعض كثيرًا ويحترمون بعضهم البعض أكثر ويعرفون أن الشكوك ستنتهي عبر محادثة جديدة بين الاثنين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى