ليفربولالدوري الإنجليزياللاعبون والمدربونكرة القدممحمد صلاح

محمد صلاح ووكيله يمثلون مشكلة أخرى لليفربول

محمد صلاح كان غاضباً من استبداله في مباراة ليفربول وتشيلسي

شعر محمد صلاح بالغضب إثر استبداله في مباراة ليفربول وتشيلسي، والتي فاز بها هذا الأخير مساء أمس الخميس، ضمن منافسات الجولة 29 من بطولة الدوري الإنجليزي لكرة القدم، على ملعب أنفيلد رود.

وقام يورجن كلوب بإخراج محمد صلاح في الدقيقة 62 وأشرك مكانه ديوجو جوتا، وقد ظهرت علامات عدم الرضا على النجم المصري، حيث كان يُلوح بيديه عندما جلس على الكرسي الخاص به في دكة الاحتياط.

وبعد ثوانٍ من استبدال محمد صلاح، نشر رامي عباس وكيل أعمال النجم المصري تغريدة عبر موقع “تويتر”، امتنع فيها عن التعليق واكتفى بكتابة “نقطة”، الأمر الذي أثار الكثير من التكهنات حول مستقبل جناح ليفربول.

ويبدو أن رامي عباس أراد أن يوجه رسالة تعبير عن غضب الفرعون المصرىيعما حدث أو عن عن وضعه بشكل عام مع الفريق الأحمر.

وقالت صحيفة “ليفربول إيكو” البريطانية، إن الفريق الأحمر سيُواجه مفترق طرق اذا فشل بالتأهل لدوري الأبطال حيث قد يخسر لاعبين مثل محمد صلاح ولن يستطيع جلب النجوم في الصيف القادم بسبب الأزمة المالية.

وأضافت: “محمد صلاح لم يكن بأفضل مستواه ضد تشيلسي وسبب تغييره يعتقد انه بسبب عدم إستماعه لتعليمات كلوب بالعودة للخلف، رغم ذلك كان صلاح أكثر المهاجمين حيوية أمام خط دفاع صلب ومنظم”.

وأردفت: “أفضل أمل لليفربول بالتأهل لدوري الأبطال الموسم المقبل هو الفوز بالبطولة للمرة السابعة هذا الموسم، ولكن بهذا الأداء فلا يمكن للفريق الوصول لأدوار متقدمة إلا إذا استعاد مستواه بحلول شهر أبريل”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى